عندما تفكر في تمارين رفع الأثقال، يتبادر إلى ذهنك فوراً أنها رياضة خاصة بالرياضيين المحترفين أو لهواة كمال الأجسام أصحاب العضلات الضخمة، لكن العلماء يقولون إن التدريب على المقاومة بالاعتماد على رفع الأثقال يقدم فوائد رائعة للأشخاص العاديين الذين يأملون في الحصول على صحة أفضل أيضًا. تابع معنا قراءة المقال للتعرف على فوائد  رفع الأثقال ومدى تأثيره على لياقتك وصحتك.

فوائد رفع الأثقال

أجرى الخبراء عدداً من الدراسات حول تدريب رفع الأثقال خلال السنوات القليلة الماضية، ويقول الخبراء أن فوائد رفع الأثقال لا تقتصر فقط على زيادة كتلة العضلات وبناءها، بل إنها تشمل أيضاً فوائده تحسين أداء وظائف الجسم، وتساعد على النوم بشكل أفضل، واكتساب كثافة العظام، والمساعدة على فقدان الوزن، وزيادة التمثيل الغذائي، وتقليل الالتهابات، وتجنب الأمراض المزمنة.

إنها تحافظ على عظامك قوية وصحية

تحتاج عظامك إلى البقاء قوية مع تقدمك في السن، تمامًا مثلما يحتاج عقلك إلى ممارسة التمرينات للبقاء نشيطاً ومتيقظاً. بعد انقضاء حوالي 30 عامًا من عمرك، تبدأ بفقدان كثافة العظام بنسبة صغيرة كل عام، وأضف إلى معلوماتك أن النساء يشكلن 80 في المائة من حالات هشاشة العظام حيث يفقدن كتلة العظام بشكل أكبر مقارنة مع الرجال.

وتشير الدراسات إلى أن تدريب المقاومة ورفع الأثقال هو الحل الأمثل للوقاية من هشاشة العظام، حيث يزيد من قوة تحمل العظام ويساعدها على البقاء قوية وصحية.

رفع الأثقال يساعد في الوقاية من الأمراض

يقول الخبراء أن رفع الأثقال يساعد بشكل كبير وملحوظ في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، ومرض السكري من النوع 2، وجميع الأمراض المزمنة الكلاسيكية بما في ذلك السرطان، فكلما كنت أقوى، كلما كنت أكثر قدرة على مواجهة المرض وتجنب  الوفاة المبكرة بإذن الله.

رفع الأثقال يساعد في الوقاية من الأمراض
رفع الأثقال يساعد في الوقاية من الأمراض

رفع الأثقال يعزز الأيض وفقدان الدهون

تشير الدراسات إلى أن رفع الأثقال يعزز من عملية الأيض ويرفع من كفاءتها، حيث تساعدك في حرق المزيد من السعرات الحرارية إذا كان لديك المزيد من العضلات. حيث أن بناء العضلات يتطلب حرق سعرات أكثر حتى في فترات الراحة مقارنة بالطاقة اللازمة لحرق الدهون.

تخيل أن جسمك عبارة عن منزل والتمرينات الهوائية تعمل على رفع الحرارة لمدة 30 إلى 40 دقيقة أثناء قيامك التمرين فقط، أما التدريب على المقاومة ورفع الأثقال فإنه لا يؤدي إلى زيادة الحرارة بل يظل حرق السعرات فعالاً لفترة أطول بعد انتهائك من التمرين.

ينظم الأنسولين ويقلل الالتهاب

إلى جانب الوقاية من الأمراض المزمنة، فإن تدريبات القوة تجعلك تحرق الجلوكوز، وهو خبر سار لهؤلاء الذين يصارعون مرض السكري من النوع الثاني والذين يحتاجون باستمرار لإدارة مستويات السكر في الدم.

كما أن رفع الأثقال يساعد أيضاً في مكافحة الالتهابات، وهي علامة مرتبطة بالعديد من الأمراض. وتشير الدراسات إلى أن الانتظام في جلسات رفع الأثقال العادية بمعدل مرتين في الأسبوع ، أسفر عن تقليل الالتهابات عند النساء الذين يعانون من زيادة الوزن. لكن الخبراء يقولون أنه في الوقت الحالي لا يوجد تفسير واضح حول علاقة رفع الأثقال بالحد من الالتهابات.

ينظم الأنسولين ويقلل الالتهاب
ينظم الأنسولين ويقلل الالتهاب

يحسن الحالة المزاجية ومستويات الطاقة

إن التدريب على الوزن يمنحك مكافآت أخرى أيضًا، حيث يقول Brody Thorne، نائب رئيس التدريب الشخصي في GoodLife Fitness: “إلى جانب الفوائد الجمالية والفسيولوجية والقوة البدنية، فإن رفع الأثقال يؤثر أيضاً على شعورنا ومدى تفكيرنا بوضوح، كما أنه يحسن نوعية نوم الشخص ويمنع القلق والأرق”.

ويقول الخبراء أن معظم غير الرياضيين -وخاصةً النساء-  يبدأون برنامجًا رياضياً وهم يستثقلونه ثم يحولونه إلى عادة دائمة، نظراً لتأثير رياضة رفع الأثقال في مزاجهم ورفع مستويات الطاقة لديهم.

يحسن القوة البدنية والقدرة على التحمل

يقول الخبراء أنه أثناء التمرين على رفع الأثقال تزداد قوة جسمك، كما تتفاوت التأثيرات الإيجابية في جوانب أخرى من نشاطك البدني. فمثلاُ إذا أصبحت ساقيك أقوى، فسيكون طول الوقت الذي تستطيع أن تقضيه في تحدي المشي على جهاز المشي أطول. لذلك فإن المتسابقين الجيدين للغاية هم الذين يقومون بتدريبات الأثقال فيحسنون بالفعل من كفاءة أدائهم، كما أنهم يصبحون قادرين على الجري بنفس السرعة أثناء استخدامهم سعة أقل لقوة الساق.

يحسن القوة البدنية والقدرة على التحمل
يحسن القوة البدنية والقدرة على التحمل

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *