مسلسل eve dönüş أو العودة إلى البيت من أشهر المسلسلات التركية لعام 2015، وهو مسلسل درامي تتخلله الجريمة والتشويق، يتناول كيف أنه عندما تنتزع الحياة من الشخص من يحب وفي سبيل ذلك يسعى للانتقام، كما يتناول المسلسل العديد من التساؤلات مثل: “هل تستطيع الأم التخلي عن طفلها؟ أم يمكن للرجل أن يتخلى عن كبريائه؟ ماذا لو فقدت من تحب فجأة؟ ماذا لو فقدت كل شيء؟”.

أبطال مسلسل eve dönüş

  • ilsad Çelebi بدور Leyla
  • Cansel Elcin في دور Yusuf
  • Tardu Flordun بدور Kürsad
  • Ipek Erdem بدور Canan
  • Merve Oflaz بدور Ipek
  • Leya Kirsan بدور Elif
  • Gürbey Ileri بدور Aras
  • Zeynep Özder بدور Pinar
قصة مسلسل eve dönüş
قصة مسلسل eve dönüş

قصة مسلسل eve dönüş

  • تدور أحداث المسلسل حول بينار، والابنة والوريث الوحيد لرجل الأعمال المشهور السيد رائف
  • تقرر بينار الطلاق عندما تكتشف أن زوجها كورسات، يزاول أعمالاً قذرة مع مافيا تدعى سينجيزان وهو يتبع شركتها في أعماله.
  • يبقى هدف بينار الوحيد هو الحصول على ابنتها أليف والحصول على حياة سعيدة معها دون توترات أو مشاكل لكنها لم تكن مدركة لخطة زوجتها.
  • حيث تعلم أن زوجه يخطط لتهديدها من أجل الحصول على للطلاق، وفي حالة حدوث الطلاق، سوف يفشل في سداد دينه إلى Cengizhan وسيأخذان حياته أو ابنته أليف نظيرا لذلك.
  • يتآمر Kürşat في اختلاق حادث سيارة لبينار للتخلص منها وتزوير وفاتها كحادث ويفترض أنها ماتت ويبلغ الجميع بذلك.
  • لكن يشاهد شخص يسمى أورهان، الذي يصطدم بسيارة كوراتس، كل ما يفعله كوراتسات مع بينار ويخبر أخاه يوسف.
  • يخرج يوسف بحثًا عن هذه المرأة التي لا يعرفها على الإطلاق وينقذهاعندما تستيقظ بينار، تستدعي السيد فيدات للمساعدة، وهو صديق والدها القديم والمحامي الخاص به.
  • من ناحية أخرى، يتحدث أورهان بكل شيء حدث خلال الحادثة، من قبل Cengizhan، يتركز شعور وتفكير يوسف وبينار على فعل شيء واحد فقط  وهو الانتقام من Kürşat و Cengizhan.
  • تقوم بينار بأجراء عملية جراحية  بمساعدة السيد Vedat، وقد عزمت على الادعاء بأنها اخت بينار من والدها كي تتمكن من استعادة شركتها وابنتها من كورسات مرة أخرى وكي تنتقم منه.

تصوير مسلسل eve dönüş

  • المسلسل من نوعية الدراما التشويقية والجريمة .
  • يتخلل المسلسل مجموعة من الأغاني الحزينة الرائعة.
  • يعد من أشهر المسلسلات التركية التي تم عرضها في عام 2015.

المرجع

المصدر


-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *