حبوب القهوة الخضراء الخام غير المحمصة، تحتوي على مستويات عالية من مجموعة من مضادات الأكسدة المعروفة باسم الأحماض الكلوروجينيك، والتي يعتقد أنها توفر فوائد عديدة، اتبع هذا المقال لتتعرف على فوائد القهوة الخضراء.

فوائد القهوة الخضراء

حبوب القهوة الخضراء بذور من ثمار القهوة التي لم يتم تحميصها بعد.

عملية تحميص حبوب القهوة تقلل من كميات حمض الكلوروجينيك الكيميائي، تحتوي على مستوى أعلى من حمض الكلوروجينيك مقارنةً بحبوب القهوة المحمصة العادية، ويعتقد أن حمض الكلوروجينيك في القهوة الخضراء له فوائد صحية.

أصبحت القهوة الخضراء شائعة لانقاص الوزن بعد أن تم ذكرها في برنامج Dr. Oz show في عام 2012، وأشار الدكتور أوز إلى أنها يشار إليه باسم “حبوب القهوة الخضراء التي تحرق الدهون بسرعة” ويدعي أنها ليست هناك حاجة إلى ممارسة الرياضة أو النظام الغذائي عند تناولها.

يتناول الناس القهوة الخضراء عن طريق الفم للسمنة والسكري وارتفاع ضغط الدم ومرض الزهايمر والالتهابات البكتيرية.

فوائد القهوة الخضراء

  • خفض ضغط دم المرتفع:

تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول مستخلصات القهوة الخضراء التي تحتوي على 50 ملغ إلى 140 ملغ من الأحماض الكلوروجينية يوميًا لمدة 4 أسابيع إلى 12 أسبوعًا، يمكن أن يخفض ضغط الدم لدى البالغين اليابانيين المصابين بارتفاع ضغط الدم الخفيف وغير المعالج.

يبدو أن ضغط الدم الانقباضي قد انخفض بمقدار 5 مم زئبق إلى 10 مم زئبق، ويبدو أن ضغط الدم الانبساطي قد انخفض بمقدار 3 مم زئبق إلى 7 مم زئبق.

  • خفض الوزن:

تظهر الأبحاث المبكرة أن البالغين الذين يعانون من السمنة والذين يتناولون مستخلصًا معينًا من القهوة الخضراء خمس مرات يوميًا لمدة 8 أسابيع إلى 12 أسبوعًا، إما بمفردهم أو مع منتج القهوة، يفقد متوسط ​​الوزن من 2.5 إلى 3.7 كجم أكثر من الأشخاص الذين يتناولون الدواء الوهمي أو القهوة العادية بمفردهم.

  •  يقلل من خطر بعض الأمراض المزمنة:

تساعد أحماض الكلوروجينيك الخاصة بها على تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض القلب.

في دراسة استمرت 8 أسابيع، تناول 50 شخصًا يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي – وهي مجموعة من عوامل الخطر، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم والسكر في الدم، والتي تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب – 400 ملغ من مستخلص حبوب القهوة الخضراء منزوع الكافيين مرتين يوميًا.

شهدت أولئك الذين أخذوا  القهوة الخضراء تحسينات كبيرة في نسبة السكر في الدم وضغط الدم، مقارنة مع بالمجموعة الأخري.

على الرغم من أن هذه النتائج واعدة، إلا أن هناك حاجة لدراسات أكبر.

فوائد القهوة الخضراء
فوائد القهوة الخضراء

الآثار الجانبية والسلامة

القهوة الخضراء آمنة ربما عندما تؤخذ عن طريق الفم بشكل مناسب، تم استخدام مستخلصاتها التي يتم تناولها بجرعات تصل إلى 480 ملغ يوميًا بأمان لمدة تصل إلى 12 أسبوعًا.

تم استخدام مستخلص القهوه الخضراء بأمان في جرعات تصل إلى 200 ملغ خمس مرات يوميًا لمدة تصل إلى 12 أسبوعًا.

القهوة الخضراء تحتوي على الكافيين، هناك كمية أقل بكثير من الكافيين في القهوة الخضراء من القهوة العادية، لكن القهوة الخضراء لا تزال تتسبب في آثار جانبية مرتبطة بالكافيين تشبه القهوة العادية.

الكافيين يمكن أن يسبب الأرق والعصبية، واضطراب في المعدة، والغثيان والقيء، وزيادة معدل ضربات القلب والتنفس، وغيرها من الآثار الجانبية.

استهلاك كميات كبيرة من القهوة قد يسبب الصداع والقلق والإثارة ورنين الأذنين وعدم انتظام ضربات القلب.

الاحتياطات الخاصة والتحذيرات:

  • الحمل والرضاعة الطبيعية:

لا يوجد ما يكفي من المعلومات الموثوقة حول سلامة تناول القهوة الخضراء إذا كنت حاملاً أو مرضعة، البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدام.

مستويات عالية بشكل غير طبيعي من الحمض الاميني:

تسبب تناول جرعة عالية من حمض الكلوروجينيك لفترة قصيرة في زيادة مستويات الحمض الاميني في البلازما، والتي قد تترافق مع حالات مثل أمراض القلب.

  • اضطرابات القلق:

قد يزيد الكافيين الموجود في القهوة الخضراء من القلق.

  • اضطرابات النزف:

هناك بعض المخاوف من أن الكافيين الموجود في القهوة الخضراء قد يجعل اضطرابات النزف أسوأ.

  • مرض السكري:

تشير بعض الأبحاث إلى أن الكافيين الموجود في القهوة الخضراء قد يغير الطريقة التي يعالج بها مرضى السكر السكر.

تم الإبلاغ عن الكافيين يسبب زيادة وكذلك انخفاض في نسبة السكر في الدم، استعملي الكافيين بحذر إذا كنت مصابًا بمرض السكري ومراقبة نسبة السكر في الدم بعناية.

  • الإسهال:

القهوة الخضراء تحتوي على مادة الكافيين، ويمكن أن يزيد الكافيين في القهوة، وخاصة عند تناوله بكميات كبيرة، من الإسهال.

  • الجلوكوما:

تناول الكافيين الموجود في القهوة الخضراء يمكن أن يزيد الضغط داخل العين، تبدأ الزيادة في غضون 30 دقيقة وتستمر لمدة 90 دقيقة على الأقل.

  • ارتفاع ضغط الدم:

قد يؤدي تناول الكافيين الموجود في القهوة الخضراء إلى زيادة ضغط الدم لدى الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم، ومع ذلك، قد يكون هذا التأثير أقل لدى الأشخاص الذين يستهلكون الكافيين من القهوة الخضراء أو من مصادر أخرى بانتظام.

فوائد القهوة الخضراء
فوائد القهوة الخضراء
  • ارتفاع الكوليسترول في الدم:

أظهرت بعض مكونات القهوة غير المرشحة زيادة مستويات الكوليسترول في الدم، يمكن العثور على هذه المكونات في القهوة الخضراء أيضًا، ومع ذلك، فمن غير الواضح ما إذا كانت القهوة الخضراء يمكن أن تسبب أيضًا زيادة مستويات الكوليسترول في الدم.

  • متلازمة القولون العصبي:

تحتوي القهوة الخضراء على مادة الكافيين، قد يؤدي الكافيين الموجود في القهوة الخضراء، وخاصة عند تناوله بكميات كبيرة، إلى تفاقم الإسهال الذي يعاني منه بعض الأشخاص بسبب الإصابة بمرض القولون العصبي.

  • ترقق العظام (هشاشة العظام):

الكافيين من القهوة الخضراء وغيرها من المصادر يمكن أن تزيد من كمية الكالسيوم التي يتم التخلص منها في البول، هذا قد يضعف العظام.

إذا كنت تعاني من هشاشة العظام، قلل من استهلاك الكافيين إلى أقل من 300 ملغ يوميًا.

قد يساعد تناول مكملات الكالسيوم في تعويض الكالسيوم المفقود.

إذا كنت تتمتع بصحة جيدة بشكل عام وتحصل على كمية كافية من الكالسيوم من طعامك أو مكملاتك الغذائية ت.

ناول ما يصل إلى 400 ملغ من الكافيين يوميًا (حوالي 20 كوبًا من القهوة الخضراء) لا يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام.

يجب على النساء بعد انقطاع الطمث اللائي لديهن حالة وراثية تمنعهن من معالجة فيتامين (د) بشكل طبيعي، أن يكونن حذرين بشكل خاص عند استخدام الكافيين.

المراجع

المصدر


-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *