Booking.com

علم الدلالة من علوم اللغة العربية يهتم بدراسة المعنى، يتمثل جوهره في فهم معنى الكلمة، ومعرفة روح اللفظ.. للمزيد إليكم شرح تعريف علم الدلالة عند القدماء والمحدثين

تعريف علم الدلالة عند القدماء والمحدثين

  1. علم الدلالة في المعجم:

– قال ابن فارس أن الدال واللام هما أصلان أحدهما هو إبانة الشيء من خلال أمارةٍ تتعلمها، والأصل الأخر هو الاضطرابٌ في الشيء

– يقول الجوهري أن الدلالة في اللغة من مصدر دَلَّهُ، وهي دَلالَةً ودِلالَةً ودُلولَةً، بمعنى أرشده.

– في اللسان لفظ دَلَّه على الشيء يعني يَدُلُّه دَلاًّ ودَلالةً فانْدَلَّ بمعنى سدَّده إِليه

– في القاموس لفظ دَلَّهُ عليه بمعنى دَلالَةً فانْدَلَّ أي سَدَّدَهُ إليه.

– المعنى المحوري للدلالة هو الإبانة، والإرشاد، والتسديد بالأمارة، أو بأي علامة لفظية أو علامة غير لفظية أخرى

تعريف علم الدلالة عند القدماء والمحدثين
تعريف علم الدلالة عند القدماء والمحدثين
  1. علم الدلالة في الاصطلاح:

  • ذكر التهانوي في مصطلح أهل الميزان أن الدلالة في المنطق، والعربية، والمناظرة، والأصول هي أن يلزم العلم بشئ بالعلم بشئ أخر
  • قال الأصفهاني أن دلالة هي اللفظ بشئ بحيث إذا سمعته، أو تُخُيِّلته لاحظت المعنى نفسه
  • قال الزركشي أن الدلالة هي كون اللفظ فإذا تم قوله فَهِم منه المعنى
  • قال ابن النجار أن الدلالة هي يلزم من فهم كون الشئ فهم شيء آخر، والشيء الأول يكون هو الدال، أما الشيء الثاني يكون هو المدلول
  • قال ابن حزم أن الدلالة هي فعل الدليل
  • يشير المناطقة للدلالة باعتبارها وصفاً للفظ أو باعتبارها وصفاً للسامع
  • عرف الأصوليون الدلالة بأنها المرشد لما هو مطلوب، وكذلك الموصلة لما هو مقصود، ولا يوجد فرق بين غلبة الظن، وحصول العلم منه
  • ذكر التهانوي والجرجاني في تعريف الدلالة بأن معناها منتزع من لفظ الدال والمدلول، وتنشأ نتيجة لعلم الدال بالمدلول
  1. علم الدلالة عند الُمْحدَثِين

  • عرف أحد المحدثين علم الدلالة بقوله أنه العلم الذي يهتم بدراسة المعنى، أو هي ذلك الفرع من علوم اللغة العربية الذي يقوم بتناول نظرية المعنى
  • ذلك الفرع من علوم اللغة الذي يهتم بدراسة الشروط التي يجب توافرها بالرمز حتى يقدر على حمل المعنى
  • جعل البعض من المحدثين علم الدلالة مرادفًا لدراسة المعنى
  • عرف لاينز علم الدلالة بأنه القيام في البحث في المعنى بصفة عامة

أنواع الدلالات

  1. الدلالة الصوتية:

  • طريقة نطق الكلمة؛ من الممكن أن يتغير المعنى باختلاف نبرة الصوت الخاصة بالكلمة.
  1. الدلالة الصرفية:

  • تنبع من علم الصرف وذلك من خلال صيغة الكلمات وأبنيتها
  1. الدلالة النحوية:

  • الطريقة التي يتم بها ترتيب الكلمة داخل الجملة؛ حيث أن الجملة في اللغة العربية يكون لها ترتيب محدد لا يمكن له أبدا أن يختل، فإذا اختل الترتيب يختل معنى الجملة
  1. الدلالة المعجمية:

  • ما تحمله الكلمة الواحدة من معنى يصل للعقل عند سماعها

أقسام علم الدلالة

  1. قسم يدل على المدلول الشامل أو العام مثل لفظ: امرأة
  2. قسم يدل على الكيفية مثل كلمة: قصيرة
  3. قسم يدل على الحدث مثل الفعل: ذهبت
  4. قسم يدل على الذات مثل الاسم: هدى

أهمية علم الدلالة

  1. يعود علم الدلالة بالنفع في فهم طبيعة اللغة العربية وذلك من خلال فهم المعنى، حيث أن للمعنى دور كبير جدا في تطبيقات علم اللغة والتحليل اللغوي
  2. التعرف على أهمية المعنى الخاص بالجملة وذلك من خلال اتصال الألفاظ بالتفكير؛ وهو الأمر المهم جدا في العلوم الإنسانية مثل الفلسفة وعلم النفس
  3. العلم بأنه توجد صلة قوية بين فهم دلالة اللفظ، والتواصل بين الأفراد، وبأنه توجد صلة في وجود أي خلل في فهم دلالة اللفظ ووجود خلل في التواصل بين الأفراد، حيث أن الألفاظ هي الأجساد، والدلالات هي الأرواح؛ فلا توجد دلالات بدون ألفاظ ولا توجد ألفاظ بدون دلالات
إليك تعريف علم الدلالة عند القدماء والمحدثين
إليك تعريف علم الدلالة عند القدماء والمحدثين

المراجع

المصدر الأول

المصدر الثاني


-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *