البغال واحد من أكثر الحيوانات شيوعًا في العالم ويحظى بتقدير كبير بسبب صلابته، طبيعته سهلة الانقياد، موجود في بلدان من شمال إفريقيا إلى جنوب شرق آسيا، تسحب العربات لتسويقها، وتنقل الناس عبر التضاريس الوعرة، للمزيد تعرف على ماهو البغل.

ماهو البغل

البغل هو نسل حمار ذكر وجواد أنثى، الخيول والحمير أنواع مختلفة بأعداد مختلفة من الكروموسومات، من بين النوعين F1 الهجينة بين هذين النوعين من الأسهل الحصول على بغل من الأبقار (نسل حصان ذكر وحمار أنثى). 

لقد زُعم أن البغال “أكثر صبراً وثقةً في القدمين  واطول عمرًا  من الخيول وتعتبر أقل عنادًا وأسرع من الحمير.” 

مواصفات البغل التقليدية

الوزن: 370-460 كجم (820 – 1.000 رطل)

الطول: +/- 54 بوصة

النظام الغذائي: مجموعة متنوعة من النباتات

العمر: 30 إلى 50 سنة

الحمل: 12 شهرا

ماهو البغل
ماهو البغل

خصائص البغال

البغال له خصائص مشتركة مع  الحمير و الخيول، يشبه البغال الحمير في رأسها السميك القصير والأذنين الطويلة والأطراف الرقيقة والحوافر الضيقة الصغيرة والبدة القصيرة و(نموات قرنية) داخل الثقوب.

أما البغل يشبه الحصان في طوله وجسمه وشكل الرقبة وتوحيد معطف والأسنان. 

فهو لا يبدو مثل حمار أو حصان، بل أنه يصدر صوتًا مشابهًا للحمار ولكنه يتميز أيضًا بالسمات الطنانة للحصان، في بعض الأحيان البغال أيضا تذمر.

الألوان الشائعة هي الأسود والرمادي، أقل شيوعًا هي White و Roans (باللون الأزرق والأحمر) و Palomino و Dun و Buckskin، الأقل شيوعا هي البغال الطلاء أو Tobianos.

ويمتلك القدرة على التحمل والصبر واليقين عن الحمار، وقوة الحصان وشجاعته، يفضل مشغلو الحيوانات العاملة بوجه عام البغال عن الخيول: فهي  جلدها أقوي وأقل حساسية من جلد الخيول مما يجعلها أكثر قدرة على مقاومة أشعة الشمس والمطر.

حوافرهم اقصي من الخيول وتتميز بمقومتها الطبيعية للأمراض والحشرات.

ماهو البغل
ماهو البغل

ماهو البغل الخصيب

أنتجت العديد من البغال ذرية عند تزاوجها مع حصان أصيل أو حمار، منذ عام 1527 كان هناك أكثر من 60 حالة موثقة من المهرات ولدت من الإناث البغال في جميع أنحاء العالم لا توجد حالات مسجلة للفحول بغل الخصبة.

نظرًا لأن البغال والهنّيس يحتويان على 63 كروموسومات والحمير 62 والخيول 64، فإن الهيكل والرقم المختلفين يمنعان عادةً  خلق أجنة ناجحة.

 في معظم فرسات البغال الخصبة ينتقل إلي الفرس  مجموعة كاملة من جيناتها الأم (أي من أم الحصان / المهر) إلى المهر وبالتالي فإن بغل أنثى ولدت من حصان تنتج مهر الحصان وفيما يلي بعض الأمثلة على البغال الخصبة المسجلة تشمل:

  • صرح كورفين وليبريه أنه في عام 1873 تم تربيتها بغل عربي في أفريقيا مع فحل وإنتاج ذرية أنثى، تم إرسال الآباء والأبناء إلى Jardin d’Aclimatation في باريس، أنتج البغل ذرية ثانية تربى عليها نفس الفحل ثم نسلين من الذكور إحداهما مملوءة بحمار والأخرى من فحل، كانت ذرية الأنثى خصبة لكن ذريتهم كانت ضعيفة وماتت عند الولادة.
  • سجل Cossar Ewart حالة هندية أنجبت فيها بغل أنثى كولت ذكر.
  • وكان أفضل فرس بغل خصب موثق هو “كراوس”، الذي أنتج ذرين من الذكور عندما أُعيد إلى مواليدها (والد بيولوجي).
  • في العشرينات من القرن العشرين أنتجت “أولد بيك” وهي فرس مول (في تكساس أي أند إم) ابنة بغل تدعى “كيت”، عندما ولدت بيك القديمة إلى فحل حصان أنتجت ابن حصان (أي الفحل الحصان المهر). عندما تزوجت من حمار أنتجت نسل بغل.
  • في المغرب أنتجت بغل فرس مهرًا ذكورًا كان 75 في المائة حمارًا و 25 في المائة حصانًا (أي أنها مرت بمزيج من الجينات بدلاً من تمرير كروموسوماتها الأمومية بالطريقة المتوقعة).
ماهو البغل
ماهو البغل

المراجع 

مصدر1

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *