الكرفس من الخضروات المعروفة بمحتواها القليل جدًا من السعرات الحرارية، ونظرًا لغناه بالعديد من الفوائد الصحية فهو يستخدم كطعام أساسي في تحضير العديد من الأطباق، فهو غني بمغذيات الفايتو والعديد من الفيتامينات والمعادن، للمزيد تعرف على ماهو الكرفس وفوائده الصحية.

ماهو الكرفس

ماهو الكرفس
ماهو الكرفس

الكرفس من الخضروات التي تحتفظ بقيمها الغذائية حتى بعد سلقه أو طهيه بالبخار، ونشرت دراسة في صحيفة الطعام والعلوم التكنولوجية تفيد بأن طهي الكرفس على البخار لمدة لا تزيد عن 10 دقائق تظل به 83% – 99% من محتواه من مضادات الأكسدة، بينما سلقه في الماء المغلي بنفس المدة يجعله يحتفظ فقط بحوالي 38-41% من مضادات الأكسدة الموجودة بداخله.

يجب استهلاك الكرفس في مدة لا تزيد عن 7 أيام من شرائه، لأن بعد تلك الفترة تتلاشى مضادات الأكسدة الموجودة بداخله، كما أن تناوله طازجًا يضمن الحصول على أكبر قدر من الفلانويد الموجود به، حيث تتلف تلك المركبات المفيدة عند تقطيع الكرفس وتخزينه.

حقائق غذائيه عن الكرفس

  • يعتبر 95% من الكرفس عبارة عن ماء
  • الكرفس غني بكمية كبيرة من فيتامين ك حيث أن كوب واحد منه يقدم 30% من حاجة الجسم اليومية منه.
  • أقرت FDA أن الكرفس مصدر جيد للبوتاسيوم والألياف وحمض الفوليك.
  • بذور الكرفس مدر طبيعي للبول.
  • الكرفس قليل السعرات الحرارية.
  • الكرفس قليل المحتوى من الدهون والكوليسترول والكربوهيدرات.

فوائد تناول الكرفس

فوائد تناول الكرفس
فوائد تناول الكرفس

يساعد على إنقاص الوزن

ساق واحدة من الكرفس يحتوي فقط على 10 سعر حراري، كما أن كوب واحد منه يحتوي على 1.6 جرام من الألياف التي تزيد الشعور بالشبع.

مضاد طبيعي للالتهابات

الكرفس غني بمغذيات الفايتو ومضادات الأكسدة خاصًة مركبات الفلافونول والفلافون وحمض الفينوليك والفايتوستيرول مما يقلل معدل الالتهابات في امراض مثل الذئبة الحمراء والتهاب المفاصل الروماتيزمي والتهاب القولون، وبعض الأمراض الأخرى مثل السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.

كما نشرت دراسة في صحيفة أبحاث الطعام والتغذية تفيد بأن تناول عصير الكرفس أو مستخلص الكرفس يساعد في تقليل نشاط تلف الخلايا السرطاني خاصًة بروتين TNF-A وبروتين NF-KB المسببة لحدوث الالتهابات التي تتفاقم إلى أورام سرطانية، كما أنه غني بمادة luteolin التي  تثبت إنزيم COX-2 المسبب للالتهابات.

يعالج حرقة المعدة

نشرت العديد من الدراسات تفيد بأن تناول الكرفس يقلل من حموضة المعدة نظرًا لنقص محتواه من الحموضة.

يقلل الكولسترول وضغط الدم المرتفع

تعمل الألياف الغذائية الموجودة في الكرفس على التقاط الكوليسترول الزائد في الجسم وإخراجه أثناء عملية الإخراج، مما يساعد في تقليل مستوى كوليسترول الدم المرتفع، كما تمت دراسة في جامعة شيكاغو عن تأثير تناول الكرفس على الكوليسترول وتوصل العلماء إلى وجود مادة تسمى فثاليد تعمل على تقليل مستوى الكوليسترول الضار بنسبة7% وتقليل ضغط الدم المرتفع بنسبة 14%.

تعمل مادة الفثاليد على تقليل معدل هرمونات الضغط في الدم ، مما يسمح لأوعية الدم بالاسترخاء والتوسع مما يقلل من ضغط الدم بداخلها، وأثبتت دراسة أخرى أن تناول مستخلص بذور الكرفس يقلل من مستوى الكوليسترول الضار LDL، وعند تناوله بواسطة مرضى ضغط الدم المرتفع لمدة 6 أسابيع تم ملاحظة نقص ملحوظ في معدل ضغط الدم.

يحسن من الهضم

اللأياف الموجودة في الكرفس تعمل على تحسين حركة الأمعاء وتحسين عملية الهضم، مما يقلل من معدل حدوث الإمساك، وتناول كوب واحد من الكرفس يمد الجسم بنحو 6% من حاجته اليومية من الألياف، كما أثبتت دراسات اخرى أن مضادات الكسدة الموجودة فيه تحافظ على بطانة المعدة مما يقلل من معدل حدوث القرح بها.

الكرفس غني بمواد الفلافونيد التي ثبت علميًا قدرتها على تثبيت بكتريا المعدة مما يقلل من معدل حدوث التهابات المعدة البكتيرية أيضًا.

حقائق تاريخية عن الكرفس

  • تم استخدام الكرفس لأول مرة كطعام في إيطاليا في القرن السادس عشر، ثم من بعدها شاع استخدامه في باقي دول أوربا خاصًة في تحضير الشوربات وتحضير وصفات اللحوم المختلفة.
  • منذ آلاف السنين شاع استخدام الكرفس كعشب طبي أكثر من كونه أحد مكونات طهي الطعام وكان استخدامه لعلاج النقرس والتهاب المفاصل والأرق.
  • قديمًا كان فائزي مباريات الأولومبيات يتم منهم حزمة من الكرفس كتهنئة لهم بدلًا من باقة الورد.

المرجع

مصدر 1

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *