الأسرةمع الرجل

كيف أتعامل مع أبي العصبي .. نصائح هامة جداً للتعامل مع الأب العصبي

كيف أتعامل مع أبي العصبي ؟ سؤال صعب في بعض الأحيان، فكل منا لديه أب ومنا لديه أب هادئ وطيب ومنا لديه أب عصبي .. ولكن السؤال هنا كيف أتعامل مع أبي العصبي ؟

كيف أتعامل مع أبي العصبي ؟

يجب أن نتعامل معه كما نتعامل مع الهادئ تماما، بمعنى أن نتعامل معه بحب وحنان أيضا مثل الأب الهادئ والطيب.. لا تتعجب، فمعظم الناس عندما يجدون المعاملة بالهدوء والحنان يراجعون انفسهم يتذكرون هل لهذا الشخص المعاملة التي أعاملها له ؟

أم يستحق افضل من هذا في معظم الوقت حاول أن تتجاهل والدك العصبي، ولا اقصد التجاهل أي لا تجيب على أسئلته أو تتجاهله كليا.

بل اقصد أن تتجاهل هذه العصبية وترد انت عليها بكلام لين وذلك لتبين له حنانك وعطفك وتعطيه إحساس المحبة له، فذلك يقلل من عصبيته تجاهك ومع الوقت ستذهب كليا هذه العصبية.

كيف أتعامل مع أبي العصبي
كيف أتعامل مع أبي العصبي

ماذا لو أبي العصبي يقوم بضربي ؟

كل ما في الأمر هو إصلاح ما كان يضربك بسببه، فمثلا اذهب  واعتذر عما حدث فيجب أن تتحمل لأنه والدك وفى كل الأحيان هو يحبك و لا يريد بك أي شر، وعندما يقوم بضربك هي تكون مجرد عصبيه لا اكثر من ذلك.

فماذا لو كان يضربك والدك واعتذرت له وذهبت بعد الاعتذار لتصلى لله وتدعى له أن يهديه ويصلح له أمره في هذا الوقت فقط يمكن أن يتغير والدك إلى الأفضل أو على الأفل يمكن يقلل من عصبيته تجاهك.

ماذا لو جلست معه قليلا للتحدث عن أمورك الشخصية أو بمعنى أوضح يمكن أن تصبح صديقه المقرب ومع الوقت سيتلاشى موضوع العصبية، لا تأخذ كل الأمور على محمل الجد من ناحيه والدك فكل منا خطاء.

كيف أتعامل مع أبي العصبي
كيف أتعامل مع أبي العصبي

كيف افعل الأشياء التي تجعل أبي العصبي هادئ ومتزن تجاهي ؟

هذه هديه لك يا أخي القارئ :

الأمر بسيط و في غايه البساطة، يحب عليك فقط بالصلاة والدعاء لله ولنفسك والتقرب من الله سبحانه وتعالى.

عندما يراك ملتزم وتتجه للطريق الصحيح مثل الصلاة والعبادة حتما سيتغير من ناحيتك.

حتى و لو لم يتغير كليا سيكون الجزء الهادئ من ناحيته تجاهك قد تفاعل مع أفغالك الهادئة وسيتغير لا محال.

ولا تنسى يجب أن تصاحبه وتكون صديقه المقرب حتى و لو يوجد جزء من هذه العصبية تجاهك، ستتغير مع الوقت وستتلاشى وسيصبح هو الأخر صديقك المقرب.

وبذلك ستكسب والدك من جميع النواحي الفكرية والشخصية وسيكون متزن على الأقل تجاهك، وذلك عندما تأخذ الأمور معه بالبساطة والاحترام.

عندما تجعل كلامه عاليا في نظرك وتكون مهتم بعصيبته فالاهتمام بالأشياء والسعي نحو جعلها الأفضل.

من الممكن أن يكون عن طريق الموازنة بين أفعالك وتصرفاتك معه وبين أفعاله وتصرفاته معك وبذلك تصبح صديقه المقرب.

الجدير بالذكر أنه سيحترمك وسيقدم لك هذا في يوم من الأيام حتى لو يوجد أصرار منه على هذه العصبية التي تجعلك انت الأخر شخص عصبي.

الطريقة الصحيحة للتعامل تجاه الأب العصبي :

ولكن يجب أن تتحكم في نفسك حتى لا تصبح انت الأخر عصبي، ويجب أن تفرق بين كلامه العصبي الممزوج بمصلحتك الشخصية وكلامه العصبي لانتقادك.

وبذلك حتما ستفوز على هذه العصبية وتحولها إلى طيبه وحنان تجاهك.

كيف أتعامل مع أبي العصبي
كيف أتعامل مع أبي العصبي

كيف اجعل أبي العصبي هادئ ومتزن دائما تجاهي ؟

الأمر بسيط وهو اتباع ما سردته عليكم في الأعلى والحفاظ عليه ولكن كيف نحافظ عليه ؟

يجب علينا التقرب اكثر منه وتخطى المسافات التي يمكن أن تعيد العصبية له مره أخرى ومنها التغيير من نفسك، فمثلا احسن التعامل مع الصغير قبل الكبير.

اهتم بأغراضك ومصلحتك الشخصية اجعل دائما رائحتك عطره فهذا يجعلك منتعش دائما.

ولا يجعل لك مشاكل مع نفسك ومع الأحرين وبالأخص مشاكل مع الوالد العصبي .

عندما تفعل هذا :

سيصبح والدك العصبي بنفسه هو الذي يهتم لأمرك، وعندما تغير شئ من الذي كنت تفعله مسبقا سيطرح عليك الأسئلة لمعرفه ذلك التغير.

سوف يكون دائما بهذا الشكل الطبيعي تجاهك، ولكن هذا لن يحدث من فراغ.

يجب عليك الاهتمام والصبر والسعي نحو تغير هذه العصبية إلى الهدوء وبذلك ستفوز على هذه العصبية التي تجعل المشاكل كبيره في بعض الأحيان وستتغلب عليها كليا.

يجب عليك أن تصلى وتدعى له بالهداية، يجب أن تجلس مع نفسك وترتب حساباتك وتعيد تفكيرك في التعامل مع والدك، يجب أن تسعى دائما نحو الأفضل ولا تيأس.

المراجع :

المصدر الأول

-----------

-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق