الأسرةلـ الزوج

طريقة التعامل مع الزوجة الحامل .. تعرف على أساليب وطرق التعامل مع المرأة الحامل

طريقة التعامل مع الزوجة الحامل من الأشياء الهامة بين الزوجين، فبالرغم من أن كلا منهما ينتظر الطفل بلهفة، إلى أن الزوجة قد تواجه فترة صعبة حتى يصل ذلك الطفل، مما يؤدي إلى تغيير مزاجها وتصبح عصبية جدا، وقد يحتار الزوج في طريقة معاملتها، ولأننا نعرف أهمية هذا الموضوع سنقدم إليك خلال هذا المقال طريقة التعامل مع الزوجة الحامل فلنبدأ على الفور.

طريقة التعامل مع الزوجة الحامل

طريقة التعامل مع الزوجة الحامل
طريقة التعامل مع الزوجة الحامل

 اقرأ بعض الكتب عن الحمل

كلما زادت معرفتك عن ما تمر به الزوجة، كلما كان ذلك أفضل استعداداً للتعاطف معها ومعرفة كيفية مساعدتها، ومده تطور كل شهر وما ستواجهه خلال هذا الشهر، بالإضافة إلى أنك تتبع مراحل تطور طفلك مما يصبح الأمر إليك شيق كثيرا.

مرافقتها عند الذهاب إلي الطبيب:

وهذه الخطوة مفيدة لثلاثة أغراض، أولا والأهم، فإنه يظهر إلى زوجتك الحامل أنك تساندها وبجانبها طوال فترة الحمل، ثانيًا ستكون على علم بما يحدث لحملها حتى تكون مستعد لمساعدتها، ثالثا تذكير زوجتك، لذلك انتبه جيداً لما يقوله الطبيب في هذه الزيارات، حيث تضعف ذاكرة المرأة أثناء الحمل، لذلك قد تعتمد زوجتك عليك لتذكيرها مثلا بالأكلات التي يجب أن لا تأكلها.

حاول  تقليل جهدها:

إن الحمل يتطلب جهدا بدنيا وعاطفيا، لذلك لا تضغط على زوجتك بالقيام بالأعمال الصعبة، و ساعدها على قضاء الأعمال المنزلية.

 ساعدها على النوم:

سيصبح النوم أكثر صعبا كلما تقدمت مرحلة الحمل، وذلك لأنه عندما تنام المرأة على ظهرها فإن وزن الطفل يزيد من الضغط على العمود الفقري والعضلات الخلفية والأمعاء والأوعية الدموية الرئيسية، مما يؤدي إلى الألم، وانخفاض الدورة الدموية، وبالتالي صعوبة في النوم.

وهناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة زوجتك الحامل على النوم.

  • قم بشراء وسادة مخصصة لنوم الطفل.
  • قدم لها شاي الأعشاب الذي يساعد على استرخاء الجسم.

كن صبورًا:

إن الحمل يؤثر علي هرمونات الحامل، لذلك ستلاحظ عليها  بعض الأيام أنها سعيدة جدا، وفي بعض الأيام سوف تعض رأسك بمجرد فتح فمك، وفي بعض الأيام سوف تنهار وتبكي دون أي سبب على الإطلاق، لذلك عليك بالصبر وتحملها في جميع حالاتها.

قل لها أنها جميلة وأنك تحبها:

تعاني زوجتك من بعض التحولات الجسدية أثناء الحمل، لذلك أخبرها دائما أنها جميلة وأنك تحبها بشدة.

مساعدتها على معالجة غثيان صباح:

إن الغثيان في الصباح هو أسوأ جزء من الحمل، فهي حالة شائعة تحدث حوالي بنسبة 75 في المائة من جميع النساء الحوامل، وتشمل أعراض غثيان الصباح الصداع والنعاس المفرط وبالطبع مشاعر الغثيان وأحيانًا القيء، لذلك دورك في هذه اللحظة هو تقديم بعض الطرق العلاجية مثل:

  • مكملات فيتامين B6 حيث أظهرت الدراسات أن مكملات فيتامين B6 يمكن أن تخفف من أعراض دوار الصباح.
  • الزنجبيل يمكن أن يساعد على تقليل الغثيان، وقد تبين أن الزنجبيل يقلل من أعراض دوار الصباح.
  • شاي النعناع كما هو الحال مع الزنجبيل، فقد تبين أن النعناع يساعد في تقليل الشعور بالغثيان المرتبط بدوار الصباح.

كن مرنا:

بعض الأطعمة سوف لا تعجب لزوجتك في يوم من الأيام، لذلك إذا قدمت لها نوعا من الطعام ولم يعجبها قم بعمل نوعا آخر.

 حافظ على نظافتك:

وهذه هي آخر طرق التعامل مع الزوجة الحامل وهي أن المرأة الحامل تصبح شديدة الحساسية للروائح، حتى الروائح التي كانت تستمتع بها في يوم من الأيام يمكن أن تبدأ باستثارتها على الغثيان، لذا قم بتنظيف أسنانك واستحمامك يوميًا.

وهكذا قد نكون وصلنا إلي أخر المقال بعد شرح طريقة التعامل مع الزوجة الحامل لذلك قم بقراءة الطرق حتي تتمكن من تخطي هذه المرحلة، وأعرف بأن طفلك القادم لا تحمله زوجتك فقط بل تحمله أنت معها فكن معها ولا تكن عليه.

المراجع:

المصدر

 

-----------

-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق