سير أدباء وكتابشخصيات وسير ذاتية

سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي أبرز كتاب الأدب العربي من هو ؟ وأبرز أقواله

مصطفى لطفي المنفلوطي ، هو كاتب وشاعر  مصريً كتب العديد من الكتب العربية الشهيرة وولد في مدينة منفلوط المصرية لأب مصري وأم تركية ، وهو صاحب أبرز كتابين فى العصر الحديث “النظرات” و “العبرات” . إليك سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي :

سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي

نشأته وحياته :

ولد مصطفي لطفي المنفلوطي عام 1876 م في مدينة منفلوط وهى مدينة من محافظة أسيوط بالوجه القبلي لمصر ، فكان من أسرة محافظة معروفة بالتقوى والأخلاق والعلم حيث ظهر من تلك العائلة على مدار العديد من السنين أبرز القضاة الشرعيون والنقباء . بدء المنفلوطى فى سن التسع سنوات بالإنضمام إلى الكتاب حيث حفظ القرآن الكريم ، ثم أرسله والده إلى القاهرة ليتعلم ويدرس بالجامع الأزهر تحت رعاية واحدا من أهل بلدته ، حيث ظل يدرس فيه لمدة عشر سنوات فتعلم اللغة الإنجليزية والقرآن الكريم والفقه والأحاديث والتاريخ بالإضافة إلى الأدب الكلاسيكي

وفى ظل تواجده فى القاهرة كان المنفلوطي على تواصل دائم مع الشيخ محمد عبده فكان يستمتع بشروحاته ويحرص على الإستفادة منه فى تفسيره العميق لايات القرآن الكريم ، ومعاني الإسلام والأحاديث حيث كان يتميز الشيخ محمد عبده بأسلوبه السليم المرن بعيدا عن التزمت والشدة

تأثر المنفلوطي فيما بعد بوفاة الشيخ “محمد عبده” فعاد إلى مدينته وتفرغ من أجل دراسة الأدب القديم ، فقرأ عن ابن المقفع والمتنبي وأبو العلاء المعري بالإضافة إلى الجاحظ وغيرهم من الأدباء الكبار حيث تكون لديه أسلوب وحس أدبى خاص به .

سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي
سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي

مسيرته الأدبية :

كتب المنفلوطى العديد من الأعمال الأدبية البارزة لكن إختلفت الأراء حولها حيث ظهرت كتاباته للناس والمجتمع من خلال ما كان ينشره في بعض المجلات مثل مجلة الفلاح ، ومجلة الهلال ، ومجلة الجامعة ، ومجلة العمدة وغيرهم من المجلات المختلفة لكنه إنتقل بعد ذلك إلى صحيفة “المؤيد” وكتب فيها أبرز اعماله وهى مقالات النظرات التى تناول فيها الحديث عن المواضيع السياسية والإجتماعية والإسلام والقصص القصيرة . ومن أهم مؤلفات المنفلوطي :

  • النظرات
  • العبرات
  • رواية فى سبيل التاج
  • رواية بول وفرجيني
  • رواية تحت ظلال الزيزفون
  • رواية الشاعر
  • كتاب محاضرات المنفلوطي
  • كتاب التراحم

قصائد مصطفي لطفي المنفلوطي :

كتب المنفلوطي عدد كبير من القصائد التى تميزت بأسلوبه العذب ومن أبرز قصائده :

  • وماذا بمصرَ من المضحكاتِ
  • أأهنأُ بالدنيا ومولاي واجِدٌ
  • فديتك من جانٍ تجور وتعتبُ
  • يا بني الفقر سلاماً عاطراً
  • غرّدَت فوق غُصنِها الأملودِ
  • أشهرتِ فينا ظبا الحاظِكِ السُودِ
  • قدومٌ ولكن لا أقولُ سعيدُ
  • سارَ يُباري النجم في جَدّه
  • أيها الفاتكُ الأثيمُ رويداً
  • أودى بي الحزنُ واغتال الجوى جلدي
  • يا صاحبَ القصرِ الذي شادَهُ
  • يا يَراعي لولا يدٌ لكَ عندي
  • قدومٌ ولكن لا أقولُ
  • العيدُ أقبَلَ باسِمَ الثغر
  • سقاها وحيّا تربها وابلُ القطرِ

أبرز أبيات الشعر فى قصيدة يا بني الفقر سلاماً عاطراً :

يا بني الفقر سلاماً عاطراً

من بني الدنيا عليكم وثناء
وسقى العارضُ من أكواخِكم

معهدَ الصدق ومَهد الأتقياء
كنتمُ خير بني الدنيا ومن

سعدوا فيها وماتُوا سُعداء
عشتم من فقرِكم في غبطةٍ

ومن القلةِ في عيشٍ رَخاء
لا خصامٌ لا مِراءٌ بينكم

لا خداعٌ لانفاقٌ لا رياء
خلقٌ بَرٌ وقلبٌ طاهرٌ

مثل كأس الخمرِ معنىً وصَفاء
ووفاءٌ تثبَتَ الحبُّ به

وثباتُ الحبِّ في الناسِ الوفاء

سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي
سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي

أقوال مصطفي لطفي المنفلوطي :

  • الإنسان الخلوق من إذا مدحته بان عليه الحياء وإذا هجوته سكت
  • سر الحياة الإنسانية ، وينبوع وجودها ، وكوكبها الأعلى الذي تنبعث منه جميع أشعتها ، ينحصر في كلمة واحدة ، هي قلب الأم
  • الحرية شمس يجب أن تشرق في كل نفس
  • أحفروا لإنفسكم بسيوفكم قبورا ، فالقبر الذي يحفر بالسيف لايكون حفرة من حفر النار
  • الآن عرفت أن الوجوه مرايا النفوس ، تضيء بضيائها وتظلم بظلامها
  • السرور نهار الحياة ، والحزن ليلها ، ولا يلبث النهار الساطع أن يعقبه الليل القاتم
  • إني لا أعرف شرفاً غير شرف النفس ، ولا نسباً غير نسب الفضيلة
  • لا ارى لذة العيش إلا بجوارها ، و لا أرى نور السعادة إلا فى فجر إبتسامتها
  • و انطفأت تلك الإبتسامات العذبة التى كانت لا تفارق ثغرها
  • وإصلاح المرأة الفاسدة ، أدنى إلى الشرف من إفساد المرأة الصالحة
  • يقولون أشقى الناس في هذه الحياة العقلاء ، ويقولون مالذة العيش إلا للمجانين
  • لا مفر للأمم الضعيفة الجاهلة ، من إحدى العبوديتين إما العبودية لحملة التيجان ، أو لحملة البيان
  • لا أعرف أحداً بين الناس يستطيع أن يرسم لي خطة سعادتي كما أرسمها لنفسي
  • وكأنما كنت أرى أن جمال العالم كله في الشعر
  • أحببت في حياتي حبيباً واحداً ، فقدته مرتين
  • لو لم يبقي على ظهر الأرض إلا رجل واحد ، لجرد من نفسه رجلا آخر يخاصمه وينازعه
سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي
سيرة ذاتية عن مصطفي لطفي المنفلوطي

المراجع

المصدر1

-----------

-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى